عين على الفن التشكيلى
  البنائية
 

 
 

البنائية

 

ظهرت الطريقة البنائية جوابا على التعبيرية و التكعيبية فى وقت واجد . فهى تطالب الفنان بموضوعية صارمة ، ليس عن طريق خضوعه للحقيقة الواقعية ، ولكن عن طريق تمثل هذه الحقيقة حسب القوانين العلمية للشكل و اللون .

ومع ذلك فان البنائى يخلق عالمه الجديد بواسطة الحجوم المختلفة ، من كرات و مكعبات و مخاريط و اسطوانات ، مستفيدا فى ذلك من تجزيئات سيزان . أما الألوان فهو يستعمل الأساسى منها فقط : الأزرق و الأصفر و الأحمر .

وقد سعى البنائيون من وراء التشكيل المجرد ، والبناء المتقن الى خلق أسلوب جديد ، فلقد أدخلوا فى التصوير مفهوما جديدا للجمال ، وأصبحنا نرى شاعرية الميكانيك تخيم على لوحة لفيرناند ليجيه مثلا .

والبنائية طريقة موضوعية متطرفة ذات معنى اجتماعى ، ولكن هذا لم يحل دون تطورها بسرعة حثيثة نحو فن غير تمثيلى ، فن عقلى يشابه التكعيبية التحليلية تماما ، ولم يبق من مخلص لمبادىء البنائية الأولى الا فيرناند ليجيه ، رغم مروره بتغيرات عديدة فى طريقته الخاصة .


 

 فيرناند ليجيه 

( 1955 / 1881)

 

ولد فى ارجانتان ( النورماندى ) ومارس النحت و الرسم حرا ، ثم دخل عام 1908 كلية الفنون التزيينية ، وتأثر بالتكعيبيين ، وفى عام 1914 أصبح جنديا ، عان بعمق ومرارة الحياة العسكرية و الحرب ، وبعد الحرب نفذ عدة موضوعات متأثرا فيها بعالم الآله و الأشياء ن ومستعملا أسلوبا واقعيا معارضا به التجريدية . وفى عام 1920 صادق لوكوربوزيه المعمارى الشهير . ومات عام 1955 فى جنيف ـ سور ـ ايفيت . وأقامت له اخته متحفا خاصا لأعماله ، مزين بفسيفساء من تصميم ليجيه .

لم يكن ليجيه تكعيبيا أو تجريديا ، بل كان بنائيا ، قريبا من التكعيبية التحليلية ، وقد عبر عن حبه للحياة و العمل بألوان مبسطة وألوان مضيئة مشرقة . برز طابعه الهندسى الانشائى بصورة خاصة فى موضوعاته الكبيرة و لوحاته الجدارية و الفسيفسائية و الزجاجية .

 

 


 
  عدد زوار هذا الموقع 59515 visiteurs:شكرا  
 
=> Veux-tu aussi créer une site gratuit ? Alors clique ici ! <=