عين على الفن التشكيلى
  التكعيبيون
 

 

بابلو بيكاسو ( 1881 ـ 1972 )
 
ولد بيكاسو عام 1881 فى مالاقا ( اسبانيا ) ودرس فى برشلونة ثم سافر للمرة الاولى الى باريس عام 1900 ثم استقر فيها نهائيا منذ عام 1904 ، وهناك توطدت صداقة مع ماركس جاكوب و ابو للينير و ماتيس و براك . وفى عام 1907 صور لوحة ( آنسات افينيون ) وبهذه اللوحة بدأت مرحلته التكعيبية وفى عام 1911 ، أقام فى سيريت مع جورج براك ، وكان أول عمل تلصيقى له عام 1912 ، وبنفس العام تعرف على جوان غرى وفى عام 1917 سافر الى روما ، وفى هذه السنة نفسها اشتغل لباليه ديا غيليف وعندئذن ابتدأ شهرة بيكاسو بعد أن اشترك فى وضع ديكور لباليه وضع موسيقاها سترافنسكى وألفها كوكتو و أخرجها دياغيليف . وفى عام 1920 ابتدأ المرحلة الكلاسيكية المحدثة ، وكتب أشعارا سريالية .
وفى عام 1934 أقام فى اسبانيا لفترة طويلة أبدع خلالها لوحة ( غرنيكا ) التى عرضت بعدئذ فى الجناح الاسبانى فى المعرض العالمى فى باريس ، وقد استوحى هذه اللوحة من قصف مدينة غرنيكا عام 1936 أثناء الحرب الأهلية الاسبانية .
وخلال الحرب العالمية الثانية ، كان يمارس النحت بأشكال متطرفة بارعة . وفى عام 1946 مارس الخزف ، واستمر يعيش فى ( جنوبى فرنسا ) مصدرا منها أعظم الآ ثار الفنية التى طبعت هذا العصر بطابع الخاص ، الى أن توفى عام 1972.
كان بيكاسو فى بداية حياته الفنية منسجما مع المرحلة الاخيرة للقرن التاسع عشر ( أى منذ الانطباعية حتى تولوز لوتراك ) . وفى عام 1903 وصل الى مرحلته الزرقاء التى استعمل فيها ألوانا زرقاء باردة ومغشاة ، فى صور مستوحاة من حيلة السوقة و البهلوانيين . وفى عام 1905 انتقل الى المرحلة الوردية وكان فيها أكثر تفاؤلا بالحياة ، فاستعمل الالوان الهادئة فى صور الناس الطيبين الأسوياء . وفى عام 1909 ابتدأ تأثره بالفن الأوروبى عندما أوجد مع براك الأسلوب التكعيبى ، هذا الاسلوب الذى ازدادت أهميته لاهتمامه بالفراغ و التشكيل ، على عكس الوحشية .
وبعد ذلك أصبح بيكاسو ذلك الفنان المبدع الذى لا يقف عند حدود ابتكار واحد ، وقد نقل التكعيبية من الشكل التحليلى الى الشكل التركيبى عام 1917 ، كما أوجد اسلوبا تشكيليا جديدا أكثر تعبيرية من سابقه ، ومارس السريالية أيضا الا أنه لم يعالج التجريدية المحضة . وقد أنهى بعض الصور ، بالرسم أو الحفر ، تتضمن أشكالا كلاسية . أما فى النحت و الخزف فقد كان يستعين بذهنه المبتكر الخارق فى ايجاد أشكال بمنتهى الروعة و الابداع .
ولا بد من الاعتراف أن بيكاسو لخص دائما جوهر مشاكل عصره الفنية ، وكان جاهزا لكى يتجاوز اكتشافاته ، ولذلك كان خصب اسلوبه انما يرتكز الى قدرته الابداعية الخارقة والى نزقه الاسبانى وروحه الوثابة ، وهذه كلها هى مقومات عبقريته التى بقيت مسيطرة خلال هذا القرن على الفن فى جميع أنحاء العالم .
495m98apwxdih46ha0.gif picture in welcome to my page 
جورج براك  ( 1882 ـ 1963 )
 
ولد جورج براك فى ارجانتوى ( فرنسا ) حيث كان والده رساما مزينا ، وقد قضى براك شبابه فى الهافر ثم تابع دراسته فى باريس عام 1900 وفيها تعرف على الانطباعية فلم ترضه ، بل انضم الى الوحشيين ، وعندما تعرف على بيكاسو وتوطدت صداقتهما ، اوجدا معا أسلوباجديدا عرفه النقاد باسم ( التكعيبية ) ، وكان ماتيس أول من أطلق هذه التسمية ، وذلك عندما كان عضوا فى الهيئة التحكيمية لصالون الخريف 1908 ورفض بعض لوحات براك .
ومنذ عام 1912 ، كان براك أوائل الفنانين الذين باشروا تجربة الرسم مع التلصيق .
 وقد أصيب براك خلال الحرب العالمية الأولى بجرح خطير ، وبعد شفائه اشتغل بالتصوير مع فرقة الباليه الروسية الشهيرة لدياغيليف ، ثم مارس الرسم الايضاحى فى الكتب و المؤلفات الأدبية ، كما باشر النحت منذ عام 1939 ، وفى عام 1948 حصل على الجائزة الكبرى فى معرض بينالى البندقية .
يعتبر براك الفنان المعلم الفرنسى الذى وصل بفكره المتزن و نظراته الكلاسيكية الى الوحشية ثم الى التكعيبية مارا بجميع مراحلها ، ومنتهيا الى فن جديد خاص هو أكثر تمثيلا لروح العصر الذى يعيش فيه .
وتشغل أعماله الفنية ، وخاصة الأعمال المنحوته أو المحفورة ، وكانا هاما فى تاريخ الفن المعاصر ، قام براك بنشاط ملحوظ فى التصوير و الرسم بالحبر أو الحفر على النحاس ، كما قام بأعمال تزيينية فى المسارح ، بعد أن نجح فى تزيين سقف اللوفر .
495m98apwxdih46ha0.gif picture in welcome to my page 
جوان غرى( 1887   ـ 1924 )
 
ولد جوان غرى فى مدريد ( اسبانيا ) ، وسافر الى باريس فتعرف على بيكاسو و براك وتأثر بالتكعيبية و أنجز كثيرا من الأعمال الفنية المركبة ، كما نفذ نفذ تزيينات لبابيه دياغيليف ، رسم لبعض الكتب الأدبية كما قام بمحاضرات ، وضح فيها أفكاره الخاصة وحلل التكعيبية .
كانت صحته معتلة دائما فتوفى بسن مبكرة فى السابعة و الثلاثين لقد كانت طريقته التكعيبية أبعد عن التجريد وذات طابع يميزها عن تكعيبية براك أو بيكاسو .
495m98apwxdih46ha0.gif picture in welcome to my page 
روبير دولونى  ( 1885   ـ 1941 )
 
ولد دولوناى فى باريس ، ويعتبر من رواد التكعيبية انتقل الى التجريدية عام 1913 ، وقد نفذ عام 1937 الاعمال التزيينية لمعرض باريس الدولى وتوفى فى مونبليه ، واطلق على اسلوبه اسم الاوفيه .
495m98apwxdih46ha0.gif picture in welcome to my page 
روجيه دولافرزناى ( 1885   ـ 1925 )
 
ولد فى مانز ( فرنسا ) ودرس فى أكاديمية جوليان ، وتأثر بسيزان ثم مارس الأسلوب التكعيبى ، والتحق ابان الحرب العالمية الأولى بالجيش ، فانقطع عن الرسم ، وعند انتهاء الحرب كان قد أصيب اصابات خطيرة ، فعاش متألما مستوحشا الى أن مات فى غراس عام 1925.
وقد ساهم فى تطوير التكعيبية بادخاله الحركة الواقعية على البناء الهندسى كما أنه تميز بألوانه المشرقة .
495m98apwxdih46ha0.gif picture in welcome to my page
 
جان فيلون  ( 1875 ـ 1970 )
 
ولد فى دافيل ( فرنسا ) وهو الأخ الاكبر لاخوة ثلاثة من الفنانين المشهورين هم مارسيل دوشان و ريمون دوشان و جاك فيلون .
أسلوبه مركب من الانطباعية و التكعيبية ، وقد اتجه فى اخر حياته نحو الأسلوب التجريدى .
495m98apwxdih46ha0.gif picture in welcome to my page 
اندره لوت ( 1885 ـ 1963 )
 
ولد فى بوردو ( فرنسا ) وهو فنان ومؤرخ وناقد من اشهر النقاد الفنيين ، عرض فى صالة المستقلين عام 1906 ، وصالون الخريف عام 1907 وكان متأثرا ببيكاسو ، مارس النقد فى مجلة نوفو ريفى فرانساز حتى عام 1940 ، وأخرج عدة كتب أهمها مقدمة فى تصوير المناظر و الوجوه ، و التصوير المصرى . يعتبر لوت من أكثر الفنانين المعاصرين تأثرا بالاجيال الطالعة ، ليس بكتابته وحسب وانما بطريقته وتعاليمه التى كان يلقيها على عدد كبير من الفنانين الناشئين القادمين من أنحاء العالم ، الى مرسمه الذى أسسه فى مونبارناس ـ باريس عام 1922.


 
 
 
 
  عدد زوار هذا الموقع 59515 visiteurs:شكرا  
 
=> Veux-tu aussi créer une site gratuit ? Alors clique ici ! <=